Thursday 22 April, 2021

صحيفة الاستقلال

“أخذ اللقطة”.. سخرية من تجاهل السيسي دور هولندا في حل أزمة قناة السويس

منذ 2021/03/30 17:03:00 | هاشتاج
محامي مصري: إدارة الأزمات لا يديرها منطق القوة المسلحة الممزوجة بالكذب الإعلامي
حجم الخط

أثارت مزاعم رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، بشأن "نجاح المصريين" في إنهاء أزمة السفينة الجانحة بقناة السويس، غضب الناشطين على "تويتر"، متهمينه بـ"الكذب" وتجاهل "دور الشركة الهولندية".

وسخر الناشطون عبر تغريداتهم عبر حساباتهم الشخصية ومشاركتهم في وسوم عدة أبرزها #السيسي، #السفينة_الجانحة، #قناة_السويس وغيرها، من ادعاء السيسي في تغريدة له، عقب إعادة تعويم السفينة، الإثنين 29 مارس/آذار 2021، بـ"عودة الأمور لمسارها الطبيعي، بأيد مصرية".

وأثنى ناشطون على دور شركة الإنقاذ الهولندية "SMIT"، التي شاركت في عملية تعويم السفينة من خلال قاطرتها "APL GUARD"، التي سحبت السفينة اليابانية العالقة في القناة منذ 25 مارس/آذار 2021، وإعادتها فتح المجرى الملاحي العالمي مجددا.

واستنكروا تعتيم النظام المصري وإعلامه على دور الشركة الهولندية ونسب الفضل للسيسي ونظامه، متداولين صورا تبرز دور القاطرة الهولندية وتصريحاتها المتتابعة عن وضع السفينة وموعد تحريرها.

ووجه ناشطون الشكر للقاطرة الهولندية التي كانت الفاعل الرئيس في تعويم السفينة العالقة في قناة السويس بقوة شد 385 طن، وبمجرد وصولها وخلال أقل من 48 ساعة تم تعويم السفينة.

دور الشركة

وواجه ناشطون النظام المصري ببيان الشركة الهولندية التي أعلنت من خلاله عن دورها في سحب السفينة.

وأشار الناشط الحقوقي أسامة رشدي، إلى أن "شركة Boskalis الهولندية تحتفل بأنها من قامت بسحب الناقلة EVERGIVEN في قناة السويس وتقول في بيانها الصحفي WE PULLED IT OFF"، لافتا إلى أن "السيسي ذاهب للقناة يحتفل ويأخذ اللقطة".

وأضاف: "دائما محتاجين للخواجة (الأجنبي) لأن البلد ليس مستعدا للتعامل مع الأزمات والكوارث ومستويات الأمن والسلامة في كل القطاعات تثير الشفقة".

وعقب الإعلامي أحمد عطوان، على تصرح الشركة الهولندية في مقابل تصريح السيسي قائلا: "إذا كان الهولنديون يكذبون فعلينا فضحهم فورا، وإذا كان السيسي يكذب فهو مفضوح دائما". وأشار المغرد عمار، إلى أن "هولندا وإيطاليا تنقذ مصر من ورطتها.. وتفتح لها قناة السويس بعد أيام طويلة من التخبط والعجز"، قائلا: "هولندا الصغيرة بحجم تونس 17 مليون نسمة ترسل لمصر الكبيرة العاجزة.. أقوى مقطورة في العالم alp guard وحش بحري بقوة 285 طن لتعوم لها السفينة العملاقة".

ونشر الناشط الإماراتي إبراهيم آل حرم، مقتبسان الأول لتصريح الشركة الهولندية عن توقعاتها بشأن تعويم السفينة الجانحة، والثاني لتغريدة السيسي يقول فيها إن "المصريين نجحوا في إنهاء ازمة السفينة الجانحة رغم التعقيد الفني الذي أحاط بالعملية".

وعقب قائلا أن ما نشره "يجسد مثالا للرئيس الكذاب"، مشيرا إلى أن الشركة الهولندية "تم استدعاؤها لتعويم السفينة".

ونقل الكاتب ياسر أبو هلالة عن شبكة ABC الأميركية تأكيدها أن المنقذ للسفينة العالقة بقناة السويس شركة هولندية سحبت "السفينة الضخمة إلى موقع خارج القناة"، قائلا: "لا داعي للهبل وادعاء انتصارات وهمية للسيسي".

تعتيم متعمد

وندد ناشطون بالتعتيم المتعمد على دور القاطرة الهولندية، إذ اقتبس الكاتب سليم عزوز، تغريدة للمتحدثة الإعلامية لقناة السويس أعلنت فيها وصول "الوحش الهولندي".

وعقب عليها قائلا إنها حذفتها لأن طقوس الفرح البلدي المنصوب، تحتم تجاهل كل الأدوار إلا دور السيسي، وحتى يتمكن أستاذ العلوم السياسية من شكر السيسي وقواتنا المسلحة على الدور العظيم الذي أبهر العالم.. والعالم المجاور للعالم!.

وتساءل الكاتب الصحفي وائل قنديل: "ما الذي ستخسره مصر لو توقف نظام السيسي عن الكذب على الشعب، ووجه الشكر للفريق الفني من شركة الإنقاذ الهولندية SMIT الذي أشرف على عملية تعويم السفينة، كما هو ثابت على موقع هيئة قناة السويس؟".

مطالبات بالتحقيق

واستنكر ناشطون اتهام المعترفين بدور الشركة الهولندية في إنقاذ قناة السويس في أزمتها بـ"الخيانة والحقد"، ودعوهم إلى "المطالبة بفتح تحقيق لمعرفة أسباب الفشل ولماذا لا يوجد معدات و خبرات في القناة وأين تذهب أموال الخزينة"، مستنكرين "انعدام آليات الجر الثقيلة في ممر عالمي هام مثل قناة السويس".

وقال المحامي محمود رفعت: إن "الدروس المستفادة من أزمة قناة السويس، هي أن إدارة الأزمات لا يديرها منطق القوة المسلحة الممزوجة بالكذب الإعلامي"، مشيرا إلى أن "الإعلام المصري يقترف جرما ممنهجا بتغييب العقل المصري".

وأضاف أن "من الدروس المستفادة أن الإمكانات التي أخرجت السفينة الجانحة أتت من الخارج (شركة هولندية) رغم ما تجلبه القناة لمصر ما يعكس فساد الإدارة".

وقال المغرد آسر نور: "بعد أن أعيدت السفينة لمسارها وسيتم إعادة فتح القناة للملاحة، السؤال هل سيتم إجراء تحقيق شفاف وتعلن للشعب أسباب هذه الكارثة التى ستبقى آثارها ويبقى الشك فى القناة كمسار آمن، أم سيغلق التحقيق ويعتبر مناقشة هذا الموضوع جريمة أمن دولة؟".

تحميل

كلمات مفتاحية :

السفينة الجانحة شركة هولندية قناة السويس مصر نظام السيسي