Sunday 22 May, 2022

صحيفة الاستقلال

“خائن ابن خائن”.. هكذا يرى مصريون نجل السيسي بعد زيارته السرية إلى إسرائيل

منذ 2022/01/17 17:01:00 | ترجمات هاشتاغ
"ناشطون طالبوا بالقبض على نجل السيسي بتهمة الخيانة والتآمر مع الكيان الإسرائيلي"
حجم الخط

في واقعة تضاف إلى الأدلة التي يعددها الباحثون وترصدها مراكز الدراسات السياسية والأكاديمية ضمن الشواهد على عمالة رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي للكيان الإسرائيلي، كشف الصحفي إيدي كوهين، عن زيارة نجل السيسي، محمود، لتل أبيب.

كوهين نقل في تغريدة على حسابه بتويتر عن "مصادر موثوقة" في 16 يناير/كانون الثاني 2022، قوله إن "الجنرال محمود السيسي، كان في إسرائيل كضامن للمشير (الليبي) خليفة حفتر، من أجل حصول الاخير على دعم إسرائيلي وأسلحة متطورة".

تغريدة كوهين أثارت غضب الناشطين على تويتر، ودفعتهم لوصف الزيارة عبر تغريداتهم على حساباتهم الشخصية ومشاركتهم في وسم #محمود_السيسي، بـ"التخابر والتآمر المعلن" مع كيان غاصب ومحتل، مطالبين الجيش المصري بالقبض عليه بهذه التهم.

الناشطون استنكروا عدم إعلان أي جهة إعلامية رسمية عن الزيارة والكشف عنها عن طريق وسائل الإعلام الإسرائيلية، لافتين إلى وجود خيوط خفية تربط زيارة نجل السيسي بالتزامن مع زيارة حفتر.

وتحدثوا عن دلالات ما وصفوه بـ"هرولة" محمود نحو الكيان المحتل في أعقاب مستجدات على الساحة السياسية، واقتراب ذكرى ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، ووجود مؤشرات على حالة غضب واحتقان بالشارع المصري، مشيرين إلى أن هدفها "إما محاولة للإنقاذ والتلميع أو طلب استمرار في استجداء الشرعية".

صمت مصري

وأعرب ناشطون عن ترقبهم لرد الفعل المصري تجاه ما أعلنه الإعلام العبري إما بتأكيد زيارة نجل السيسي والإفصاح عن مبرراتها للمصريين أو نفيها، مشيرين إلى أن تزامنها مع زيارة حفتر "مثيرة للشكوك". 

وأشار الكاتب الصحفي وائل قنديل، إلى أن "الصهيوني إيدي كوهين الذي قال يوما إن السيسي صهيوني أكثر منه، يعلن عن وصول نجله محمود إلى إسرائيل"، قائلا: "في انتظار رد فعل القاهرة، إما بيان رسمي ينفي أو يثبت.. أو صمت رسمي (كالعادة) يثبت ويؤكد".

وقال الكاتب عبد اللطيف سيد: "عندي سؤال لماذا محمود السيسي راح إسرائيل! ولماذا مفيش جريدة رسمية واحدة تكلمت عن الخبر، بلا الخبر طلع نفسه من فلسطين المحتلة عن طريق التسريبات اللي طلع قلها كوهين!"، مضيفا: "على حد علمي المفروض أن زيارة مثل هذه يتم الإعلان عنها وعن دوافعها!". الصحفي المستقل عبد الحميد قطب، أشار إلى أن "(نجل الانقلابي الليبي، خليفة) صدام حفتر ذهب إلى إسرائيل لتقديم أوراقه بديلا عن أبيه، كما اقتفى محمود السيسي أثر صدام وذهب أيضا ليقدم نفسه بديلا عن أبيه".

صلة رحم

وألمح ناشطون إلى ما يشاع بشأن أصول نسب السيسي اليهودية، وإلى أن الزيارة هي صلة رحم ومن باب التقارب العائلي.

وتساءل الإعلامي أحمد عضوان: "هل سنجد أي توضيح لتفسير زيارة ابن السيسي للكيان الصهيوني؟ المذكور ليس مندوبا للخارجية ولا مديرا في أحد الأجهزة السيادية؟ وليس له أي صفة تنفيذية في الدولة؟ ينبغي الكشف عن طبيعة الزيارة هل رسمية أم عائلية؟".

كما تساءل المغرد عاصم عبد الماجد، أيضا: "هل زيارة محمود السيسي لإسرائيل لطلب الدعم لسلطة والده المتزعزعة كما يقال أم مجرد صلة رحم؟". وكتب مبارك البذالي: "قام أولاد السيسي بزيارة إلى إسرائيل لأجل صلة الرحم من طرف جدتهم أم السيسي التي أصولها يهودية".

خيانة وتآمر

وطالب ناشطون بالقبض على نجل السيسي بتهمة الخيانة والتآمر مع الكيان الإسرائيلي وذهابه في زيارة غير معلنة إلى تل أبيب.

ورأت إحدى المغردات، "الزيارة تجسد الخيانة في أوضح صورة"، قائلة: "قتلونا في 67 و73 ويقتلوننا الآن في 2022 أين الجيش المصري؟ أين شرفاء الوطن؟ أين مصر؟ الخيانة عسكرية، ارحل يا سيسي يا جاسوس".

وحث أحد المغردين قادة المجلس العسكري على اتخاذ موقف تجاه ما حدث، قائلا: "اتحركوا يا قيادات الجيش المصري الحر، اعتقلوا الخائن قبل ما يدمر الجيش، حصننا جميعا وملاذنا في كل الأزمات، أنتم تعرفون الخائن ابن الخائن كان بيعمل إيه في إسرائيل، اعتقلوا السيسي وابنه محمود فورا وأعلنوا خلو منصب". وسخر آخر قائلا: "يحكى أن محمود السيسي في إسرائيل في زيارة غير معلنة، حذار أحد يقول إن هذا اسمه تخابر، لا طبعا، أو خيانة لا أبدا، هذا اسمه في السياسة صلة رحم".

 

دلالات الزيارة

وتحدث ناشطون عن دلالات الزيارة، إذ قال المحلل السياسي محمد مجدي، إن "إرسال السيسي لابنه إلى حلفائه الأساسيين في إسرائيل يعني بما لا يدعو للشك أنه فقد الثقة في رئيس جهاز المخابرات العامة عباس كامل، وهو كان من أقرب المقربين إليه"، مؤكدا أن "السيسي أصبح وحيدا تماما واقتربت نهايته جدا".

وأرجع صاحب حساب "ضد الانقلاب" زيارة نجل السيسي لإسرائيل، إلى أن "نظام السيسي في أزمة كبيرة ويطلب العون من إسرائيل كي تتوسط لدى ماما أميركا للتدخل لدى قادة العسكر حتى لا ينقلبوا عليه". فيما قال صاحب حساب "نحو الحرية"، إن زيارة ابن سفاح مصر لـ"إسرائيل" تعكس عدة دلالات، منها "تأكيد مرجعية نظام السيسي العميل وأنه جيء به لخدمة الصهاينة، وتزايد العمل المشترك مع الصهاينة لوأد أحلام الشعوب وخصوصا في مصر وفلسطين، وتهيئة السيسي لابنه لدور سياسي أكبر مستقبلا، وربما لخلافته في كرسي مصر". وقال مغرد آخر، إن "زيارة نجل السيسي تعنى شيئا واحدا فقط أنه فعلا عليه ضغوط دولية رهيبة وراح لرئيس وزراء إسرائيل نفتالي بينيت، يستجديه لتجميل صورة أبيه أمام أميركا".

تحميل

كلمات مفتاحية :

الاحتلال الإسرائيلي التيار الوطني الحر رئيس النظام عبد الفتاح السيسي محمود السيسي مصر