Tuesday 31 January, 2023

صحيفة الاستقلال

“دولة المنشار”.. اتهامات لنظام ابن سلمان بتصفية شاب يمني مقيم بالسعودية

منذ 2022/11/17 18:11:00 | هاشتاغ
"أما آن للعالم أن يحزم أمره ويقف بقوة مع اليمنيين الذين يذبحون كل يوم"
حجم الخط

لم يكتف النظام السعودي بالحرب التي يخوضها في اليمن منذ 2015، التي أسفرت عن وقوع آلاف القتلى والجرحى وتسببت في أسوأ أزمة إنسانية، ليواصل جرائمه باختطاف وتعذيب وقتل شاب يمني مغترب على أرضه جاء بحثا عن لقمة العيش.

أسرة الشاب اليمني علي عاطف هضبان العليي (24 عاما)، أبلغت منظمة إنسان للحقوق والحريات (مقرها صنعاء)، عن تعرض ابنها لجريمة قتل بشعة في الرياض على أيدي جهاز أمن الدولة السعودي.

وأفادت المنظمة أن أسرة العليي قدمت أدلة بأن ابنها اختطف قرب مقر عمله وجرى تعذيبه بالضرب ثم الخنق، مشيرة إلى أنه تلقى تهديدات قبل اختطافه عبر رسائل "واتسآب" من رقم تابع لأمن الدولة في السعودية.

وأوضحت أن العليى تلقى آخر تهديد في 9 سبتمبر/أيلول 2022، لينقطع الاتصال به بعد ساعات من تهديده، قبل أن تظهر جثته لدى قسم شرطة المنار بالعاصمة الرياض.

وأكدت أن أجهزة الأمن السعودية عملت على إخفاء الجريمة، ودفنت جثة العليي ليلا، دون أي إجراءات قانونية، كما تعرض بعض أقاربه لتهديدات من السلطات السعودية بالسجن حال مواصلة مطالباتهم بتشريح الجثة أو الحصول على تقرير أمني حول الجريمة.

ونقلت جهات إعلامية عن أفراد عائلة العليي، أنه اغترب قبل أربع سنوات بفيزة رسمية، وعمل "كاشير" في محل، وكان يدخر راتبه لكي يعود ويتزوج، لكنهم أبلغوا بعد أسبوع من اختفائه أنه انتحر ووجدوا جثته في فندق قريب، وهي رواية شككوا في صحتها.

ولفت أحد أفراد عائلة العليى إلى أن المعنيين بالفندق رفضوا الحديث عن أية تفاصيل ورفضوا إفراغ الكاميرات لمعرفة متى دخل الفندق ومتى تم العثور على جثته بحجة أنهم ممنوعون من الجهات المعنية عن الإدلاء بأي معلومات.

وفي مقابل ذلك، لم يصدر الجانب السعودي أي بيانات نفي أو تأكيد أو توضيح لملابسات الحادث، الأمر الذي أثار غضب الناشطين على تويتر، ودفعهم للمطالبة بتحقيق العدالة والقصاص من المتورطين بمحاكمات عادلة، ولقبوا الشاب اليمني المغدور به بـ"#خاشقجي_اليمن".

وأرجعوا إطلاقهم هذا التوصيف على العليي لأن وحشية الواقعة أعادت للأذهان قضية اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في أكتوبر/ تشرين الأول 2018، وتقطيع جثته بالمنشار وإخفائها حتى اليوم.

وتداول ناشطون صورا للعليي تظهر تعرضه للتعذيب والتنكيل وتشويه جثمانه بـ"مواد حمضية مذيبة"، وأخرى لرسائل التهديدات التي أفادت عائلته بأنها تلقتاها من جهاز أمن الدولة السعودي، دون معرفة ما السبب الحقيقي وراء الجريمة.

مسؤولية النظام

وتفاعلا مع الحادث، نشر الناشط نور الدين شرف الدين صورة العليي، قائلا: "يمني أعزل سافر للعمل في السعودية ولم يكن يعلم أنه سيكون السفر الأخير، سافر ولم يكن يعرف أنه سيلقى نفس مصير خاشقجي في دولة المنشار". 

من جانبها، أكدت مديحة الشرفي، أن الإجرام السعودي فاق كل جرائم العالم.

وكتب هلال الأهنومي: "عندما يقتل ويقطع شاب مغترب في أرض المهلكة ابن سلمان وبرجال الأمن ورجال الشرطة السعودية من يدعون أنهم حماة لديار والرجال فهي جريمة تتحملها السلطات السعودية وتضاف إلى جرائم الحرب بحق المدنيين وبحق المغتربين وسط صمت دولي وأممي مريب".

وتساءل: "أين الحقوق أين الحريات يا من تتغنون بها؟".

وأعرب المغرد علي، عن أسفه على أن هذه الجريمة تمت تحت ظلال كثيفة من الإعلام السعودي ولم ير طواقمهم.

علی عاطف هضبان جوان ۲۴ ساله یمنی که برای کار رفته بوده، سعودی ها مثل خاشقچی کشتن و جسدش رو مخفیانه و بدون تشریفات دفن کردند و خانوادش رو تهدید کردند، اگر پیگیر کالبد شکافی بشن زندانی میشن، متاسفانه این جنایت در سایه سنگین رسانه های سعودی و عمله های آن ها دیده نشده. #خاشقجي_اليمن

— علی چاهخوزاده (@ali_chahkho) November 16, 2022 

العالم أعور

فيما تساءلت بنت الزبيري: "هل سنشهد تحرك العالم وتضامنه لقتل الشاب الشهيد علي العليي كما شهدنا تضامنهم مع مهسا أميني؟!، في إشارة إلى التضامن الواسع مع الشابة الإيرانية مهسا أميني التي قتلت في 16 سبتمبر/ أيلول 2022 أثناء احتجازها لدى شرطة الأخلاق الإيرانية.

هل سنشهد تحرك العالم وتضامنه لقتل الشاب الشهيد علي العليي كما شهدنا تضامنهم مع مهسا أميني ؟!#خاشقجي_اليمن#كلنا_الشهيد_علي_العليي#الموت_لال_سعود pic.twitter.com/q3EvfCDDUc

— بنت الزبيري (@AlzbyryBnt) November 16, 2022
وتساءلت حنان الشامي: "أما آن للعالم أن يحزم أمره ويقف بقوة مع اليمنيين الذين يذبحون كل يوم على قارعة الضمير الإنساني المزيف؟"

أما آن للعالم أن يحزم أمره ويقف بقوة مع اليمنيين الذين يذبحون كل يوم على قارعة الضمير الإنساني المزيف #كلنا_الشهيد_علي_العليي #خاشقجي_اليمن

— حنان الشامي (@hnan_alshamy) November 16, 2022
وحث محسن المضرحي، الأحرار في العالم على التحرك والتضامن استهجانا لقتل الشاب الشهيد علي العليى.

يجب على الأحرار في العالم التحرك وتضامن لقتل الشاب الشهيد علي العليي#خاشقجي_اليمن
#كلنا_الشهيد_علي_العليي #الموت_لال_سعود pic.twitter.com/3sq7xaybOt

— mohsen_almdrhy (@AlmdrhyMohsen) November 16, 2022
وتساءلت عزة الشامي: "أين حقوق الإنسان التي يتبجح بها الغرب أمام إبادة جماعية ترتكب بحق شعب اليمن والعالم يتفرج؟"

اين حقوق الإنسان التي يتبجح بها الغرب امام ابادة جماعية ترتكب بحق شعب اليمن
والعالم يتفرج#خاشقجي_اليمن#كلنا_الشهيد_علي_العليي#الموت_لآل_سعود

— عزة الشامي (@azaalshamy8) November 16, 2022

منشار ابن سلمان

ونشر فارس اليمني صورة لولي العهد السعودي حاملا المنشار، وعقب عليها قائلا: "مقاييس النفاق في العالم تجاوز حدوده السعودية من جديد تشغل منشارها".

مقايس النفاق في العالم تجاوز حدوده السعوديه من جديد تشغل منشارها... #خاشقجي_اليمن pic.twitter.com/qKT5XU3QPZ

— فارس اليمني (@faresalyamani21) November 16, 2022
ووصفت جميلة أم خلود، ابن سلمان بأنه "رمز للطغيان في العالم"، مؤكدة على وجوب عزله.

محمدبن سلمان رمز للطغیان في العالم ويجب عزله #خاشقجي_اليمن#كلنا_الشهيد_علي_العليي#الموت_لال_سعود pic.twitter.com/Fg1dSayLsK

— جميلة ام خلود (@jamile_om_khold) November 16, 2022 

وتوعدت أمينة الشرفي بأن يحاسب الملك سلمان عن جرائمه.

النظام السعودي الوهابي ظالم لشعوب المنطقة وظالم لشعبه والملك سلمان سيحاسب عن جرائمه.#خاشقجي_اليمن#كلنا_الشهيد_علي_العليي#الموت_لال_سعود https://t.co/Jfytuc756E

— أمينة الشرفي (@Amynhsharafi) November 16, 2022
كما توعدت صفاء الروح، ولي العهد قائلة: "انشر من تنشر من أبناء بلدك أو خارجها من الأجانب، لكن تذكر أن المنشار ينتظرك وستحصد بيدك ما زرعت".

لمحمد بن سلمان انشر من تنشر من ابناء بلدك او خارجها من الاجانب ولكن تذكر أن المنشار ينتظرك وستحصد بيدك مازرعت.. #خاشقجي_اليمن#كلنا_الشهيد_علي_العليي#الموت_لال_سعود

— صفاء الروح (@safaaALruh1) November 16, 2022 

وتعهد مرتضى الرباعي، بأن يكون الحساب عسيرا لمحمد بن منشار وكل نظام آل سعود.

اللعنة عليهم ..سيكون الحساب عسير لمحمد بن منشار وكل نظام آل سعود اللقيط #كلنا_الشهيد_علي_العليي#الموت_لال_سعود#خاشقجي_اليمن
سيكون لعنة عليكم إلى أبد الآبدين

— مرتضي الرباعي (@AlrbaMrtdy) November 16, 2022

تحميل

كلمات مفتاحية :

إيران السعودية اليمن جمال خاشقجي حقوق الإنسان محمد بن سلمان