Tuesday 20 October, 2020

صحيفة الاستقلال

خبير عسكري لـ”الاستقلال”: دول الخليج لن تدعم السيسي لو حارب بليبيا

منذ 2020/07/23 20:07:00| حوارات ,دولي ,
تقارير صحفية وإعلامية دولية وعربية تتحدث بالفعل عن أن الحرب بين أنقرة والقاهرة في ليبيا أصبحت وشيكة
حجم الخط

هل باتت ليبيا على موعد مع مواجهة عسكرية شاملة بين الجيشين التركي والمصري؟ تقارير صحفية وإعلامية دولية وعربية تتحدث بالفعل عن أن الحرب بين أنقرة والقاهرة في ليبيا أصبحت وشيكة.

رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي، هدد أكثر من مرة بالتدخل لحماية وإنقاذ اللواء خليفة حفتر، المنقلب على حكومة الوفاق الوطني الشرعية في ليبيا قائلا: بأن "سرت والجفرة خط أحمر".

السيسي الذي تمر بلاده بأكبر تهديد على مر تاريخها الحديث والقديم وهو سد النهضة الإثيوبي الذي سيؤثر على حصة مصر من المياه ويهدد بتعطيش سكانها، استدعى بعض شيوخ القبائل الداعمة لحفتر والتقى بهم في القاهرة يوم 17 يوليو/تموز 2020، وهو ما اعتبره البعض طلب تفويض منهم بدخول الحرب في ليبيا.

وفي 19 يوليو/تموز 2020، اجتمع مجلس الدفاع الوطني برئاسة السيسي، مؤكدا أن الأمن الليبي جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري والعربي، وبعدها بيوم واحد اجتمع مجلس النواب (البرلمان) المصري وفوض السيسي في إرسال قوات خارج الحدود في الاتجاه الإستراتيجي الغربي (ليبيا).

في المقابل تقف تركيا هناك على أرض صلبة، كون تدخلها جاء بعد اتفاقية عسكرية وقعتها مع حكومة الوفاق الشرعية برئاسة فائز السراج المعترف بها دوليا، وكذلك بتنسيق أميركي متواصل، ودعم برلمان بلادها، وتأييد شبه دولي.

وللوقوف حول إمكانية اندلاع حرب بين تركيا ومصر في ليبيا، والقدرات العسكرية لجيشي البلدين، حاورت الاستقلال، الخبير العسكري الأردني، هشام خريسات، وهو عميد ركن سابق في الجيش الأردني، رئيس دائرة التحليل العسكري والإستراتيجي في موقع جي بي سي نيوز، ورئيس خبراء مركز الدول العربية للبحوث والدراسات.

سيناريوهات الحرب

  • ما هي احتمالات اندلاع حرب من الأساس بين تركيا ومصر في ليبيا؟

مصر منشغلة الآن بحرب مقبلة مع إثيوبيا، لإمكانية ضرب سد النهضة، ورئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي، يبدو أنه أحال ملف السد إلى القوات المسلحة لأن الحل السياسي وصل لطريق مسدود، وليس سهلا أن تقاتل مصر على جبهتين، إضافة إلى أن دول الخليج الداعمة لمصر (خاصة السعودية والإمارات) غير قادرة على تمويل مصر في هذه الأوقات لأن الحرب ستكون مكلفة.

  • ما هي سيناريوهات الحرب لو اندلعت بين تركيا ومصر في ليبيا؟

رغم أن احتمالية المواجهة بين الجيشين ضعيفة، فربما تكون من خلال الضربات الجوية ليلا، واشتباك مسلح مفاجئ، خاصة أن جيشي البلدين لا يستطيعان القتال خارج حدودهما، لكن إذا أغرق المصريون قطعة بحرية واحدة لتركيا ستندلع حرب شاملة مفاجئة، وستمتد تلك المواجهة لسنوات وليس لشهور، لأنها ستأخذ فعلا وردة فعل، إضافة مع وجود مرتزقة على الأرض سيعملون على القتال داخل ليبيا مقابل حفنة من الدولارات.

  • يتساءل البعض عن حجم القوة العسكرية لمصر وتركيا، في ظل التوتر الحاصل بينهما على خلفية الأزمة في ليبيا. ما هو أكثر ما يميز الجيش التركي؟

هناك عدد من الإمكانيات العسكرية المتقدمة التي تميز الجيش التركي، وهي أن لديه ميزانية عسكرية أعلى من مصر، حيث خصصت تركيا 19 مليار دولار للإنفاق العسكري في آخر ميزانية لها مقابل 11 مليار دولار خصصتها مصر، إضافة إلى أن الجيش التركي يأتي في التصنيف بالمركز الـ11 بين دول العالم.

خلال عام 2020 بلغت ميزانية الجيش التركي حوالي  1.2 تريليون ليرة ( 200 مليار دولار). يوجد لدى الجيش التركي 355 ألف جندي بالخدمة العسكرية مقابل 380 ألف جندي الاحتياط.

  • ما هي قدرة الجيش التركي على مواصلة الإمداد من بلاده إلى ليبيا؟

يوجد لدى تركيا القدرة على تشغيل أسطول من السفن الحربية المجهزة بصواريخ مضادة للسفن، والغواصات، بالإضافة إلى أسطول جوي، والذي يستطيع تقديم الدعم الجوي للقوات، إضافة إلى أن تركيا تعتمد بشكل كبير على قدرات الدعم الهجومي الهائلة للقوات البرية.

أيضا تعد تركيا ثاني أكبر قوى في تحالف حلف شمال الأطلسي (الناتو)، والمعايير اللوجستية للناتو رفيعة المستوى، ومصر تعرف ذلك.

سلاح الجو

  • القوة الجوية لتركيا وسلاح الطائرات المسيرة هل يمكن أن تتفوق فيها تركيا؟

يوجد لدى سلاح الجو التركي 1055 قطعة جوية، منها 497 مروحية وهي طائرات هجومية، وهو يعد أسطول هائل من المروحيات ويميزها عن مصر في هذا السلاح، و207 طائرات مقاتلة، إضافة إلى أن تركيا تتفوق في سلاح الطائرات المسيرة والمعروفة باسم "بيرقدار"، كما تتوفر لديها منظومة الدفاع الجوية الروسية S-400.

  • هل ستعتمد تركيا على سلاح البحرية في ليبيا، وما هي قدراتها في هذا القطاع؟

تمتلك تركيا 194 قطعة بحرية، ويعطي سلاح الغواصات تفوقا للبحرية التركية، حيث يتوفر لديها 12 غواصة، وكذلك تتميز بعدد الفرقاطات إذ  يوجد لديها  16 فرقاطة، و11 سفينة مضادة للألغام، و10 طرادات.

  • حول سلاح المدفعية، ما هي القدرات التي يمتلكها الجيش التركي؟

تمتلك تركيا 3200 دبابة و9500 عربة مدرعة، و 1278 وحدة مدفعية، و1230 وحدة مدفعية ميدانية.

القطع العسكرية التركية تعتمد بشكل كبير على القدرات البرية، مستخدمة في ذلك دبابات قديمة تم تحديثها، وعربات مصفحة بجانب مدافع الهاوتزرز من طراز فرتينا 155/52، وصواريخ مضادة للدبابات.

  • الحرب الإلكترونية، هل يمكن أن تكون حاضرة، وما مدى تطور الجيش التركي فيها؟

تركيا لديها تقدم كبير في الحرب الإلكترونية أكثر بكثير من مصر وذلك أمر محسوم.

الجيش المصري

  • وماذا عن إمكانيات وقدرات الجيش المصري التي يمكن استغلالها في معركة ليبيا؟

قامت مصر بشكل جوهري بتحسين قدراتها الجوية والبحرية، بـ"جهود تحديث سريعة وهجومية" خلال الأعوام السابقة عن طريق صفقات السلاح مع كل من الولايات المتحدة، وفرنسا، وروسيا.

يوجد لدى الجيش المصري 440 ألف جندي، كما تتألف قوات الاحتياط في الجيش من 450 ألف جندي، كذلك، يمتلك سلاح الجوي المصري 1054 قطعة عسكرية، منها 215 طائرة مقاتلة، ويوجد لدى مصر 316 قطعة بحرية، وتمتلك حاملتي طائرات مروحية، و8 غواصات، و7 فرقاطات، و7 طرادات، 31 سفينة مضادة للألغام، ولدى مصر سفينتان للهجوم البرمائي من طراز ميسترال، اشترتهما القاهرة من فرنسا.

مصر لديها مجموعة صواريخ الدفاع الجوي، بما في ذلك منظومة  S-300 الروسية وصواريخ الباتريوت، ولديها شبكة دفاع جوية، كما تمتلك مصر"" 4295 دبابة قتالية، الجيش المصري أيضا لديه عدد أكبر من العربات المدرعة بنحو  11700، أما الوحدات المدفعية ذاتية الدفع فيملك الجيش المصري 1139، ولدى مصر من قوات المدفعية الميدانية نحو 2189.


تحميل

كلمات مفتاحية :

إثيوبيا الإمارات البرلمان المصري الجيش التركي الجيش المصري السعودية الولايات المتحدة تركيا حكومة الوفاق خليفة حفتر