Monday 21 June, 2021

صحيفة الاستقلال

مصريون: نرفض نظام السيسي وتعديل الدستور لتمديد حكمه #باطل

منذ 2019/04/19 16:04:00 | هاشتاج
أجمع المغردون على رفضهم للسلطة الحالية بمصر وكل محاولاتها لتثبيت أركانها وتمديد مدة بقائها
حجم الخط

كثف الناشطون المصريون على مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلهم عبر وسوم (هاشتاجات) رافضة لتعديل الدستور المقرر الاستفتاء عليه يوم غد السبت 20 أبريل/ نيسان، ويتضمن موادا تسمح لرئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي بالبقاء على رأس السلطة حتى العام 2030.

وخرجت دعوات للنزول للشوارع وإعلان رفض التعديلات الدستورية، وعدم الاكتفاء بالمقاطعة، عبر هاشتاجات "#باطل، و#لا_للتعديلات، #لا_للتمديد #لا_للتعديلات_الدستورية #لا_لتعديل_الدستور"، فيما دعا آخرون عبر هاشتاج "#انزل_قول_لا" إلى المشاركة في الاستفتاء ورفض التعديلات، وأجمع المغردون على رفضهم للسلطة الحالية بمصر وكل محاولاتها لتثبيت أركانها وتمديد مدة بقائها.

دعوات للمقاطعة

ونشر الناشط السياسي المصري وعضو الجبهة الوطنية، أحمد البقري، صورا لميادين مصر أثناء التعديلات الدستورية في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك وعليها عبارات "نعم من أجل مصر"، وقارنها بصور أخرى من ميادين مصر حاليا، وعلقت فيها صور تدعو للتصويت بـ"نعم" على التعديلات الدستورية، وعقب قائلاً "ما أشبه اليوم بالبارحة".

 

ودعا رئيس مركز حريات للدراسات السياسية والرئيس السابق لحزب "البناء والتنمية"، الدكتور طارق الزمر، عبر حسابه على "تويتر" إلى استفتاء عن سبب رفض التعديلات الدستورية،  "قبل ساعات من الاستفتاء على التعديلات الدستورية هل ترفضها لأنك ترفض النظام؟ أم لأنك ترفض العدوان على الدستور؟".

وجاء الرد بتصويت 86% من المشاركين بإعلان رفضهم للنظام بينما 14% أفادوا أن سبب رفضهم هو التعدي على الدستور.

 

 

وذكر صاحب حساب تحت اسم "مزجنجي"، مصير الرؤساء المصريين السابقين الذين قرور تعديل الدستور قائلاً: "السادات عدل الدستور وبعدها بقى المرحوم.. اللامبارك عدل الدستور وبعدها بقي المخلوع.. السيسي بيعدل الدستور .....".

 

وسخِر كريم محروس مستبدلا بيت الشعر في قصيدة وطنية لشاعر النيل حافظ إبراهيم: "وقف الخلق...ينظرون جميعا ...كيف اسلق قواعد الدستور ...و حدددى ...يا مجدى".

 

 

وقال صاحب حساب "زونين": "لا توجد دولة فى العالم تعدل دستورها من أجل الحاكم وتتقدم قيد أنمله بل العكس دائما تتخلف عن العالم وتكون في قاع الأمم انظروا الى مصر ستكون العبرة".

 

 

وأشار الباحث والكاتب المصري، عمر مجدي، إلى خطابات السيسي ووعوده للمصريين قائلاً: "نحن لا ننسى.. "لا والله ما حكم عسكر" و"مفيش لا رغبة ولا إرادة في حكم مصر" و"حتشوفوا.. حتشوفوا" .. ثم "مفيش حاكم حيقعد أكثر من 4 سنين".. ثم.. تعديلات دستورية لتأبيد السلطة. ولو قلت على السيسي كذاب يبقى تخش السجن، طب ما هو كذب فعلا أكثر من مرة. نقد السلطة ليس جريمة".

 

#انزل_صوت_بلا"

ودعا الصحفي عبد المنعم محمود المصريين في بريطانيا الراغبين في التصويب بـ"لا" على التعديلات، للتجمع أمام السفارة في لندن يوم السبت 20 أبريل/ نيسان على الساعة 12 ظهرا، مرتدين لباسا أسودا.

 

 

وكتب الفنان المصري المعارض عمرو واكد: "تبقى ساذج إذا تخيلت ان المقاطعة من اجل ترك اللجان الفاضية هتبقى ضربة لواحد قبض وسجن على مرشحين رئاسة عيني عينك أمام العالم، اجمع وكمل عادي جدا. وياما شوفنا لجان فاضية ولم تفرق. المقاطعة فقط ستسهل عليهم المرحلة. أنا قاطعت قبل كده كتير ومش ناوي أسيب حقي ثاني".

 

 

وقالت المغردة نجوان الأشول إن "مصر حلوة قوي.. وعلشان تبقى أحلى #انزل_قول_لأ ".

 

 

وسخر حساب باسم محمد سمك قائلاً: "بيقولك مصر في حكم العسكر عملت ٢٨ استفتاء كلهم النتيجة "نعم"، طب ليه المصاريف اللي ع الفاضي دي طب ليه دستور أصلا".

 

 

وقال صاحب حساب "بلا اسم": "انزل متخافش ...متخافش من اعتقال ولا تخاف من قتل... ربنا لو كاتبلك تموت هتموت وانت نايم على سريرك ...وربنا لو راضي عنك هتموت شهيد ومفيش أجمل من دي محدش يخاف خوفنا سنين وادي النتيجة".

 

 


تحميل

كلمات مفتاحية :

التعديلات الدستورية باطل عبدالفتاح السيسي مصر